عرض الأمثلة :
أ) 1- أي منظر يسحراللب كهذا المنظرالفتَّان!
2- إن اللهغَفُورٌ رَحِيمٌ.
3- هذا الرجلسِكِّير.
4- كنحرِصاعلى تنظيم وقتك.
ب) 5- أنت صديقمعوان.
6- كان رسول اللهبشيراونذيرا.


القاعدة :
تعريف صيغ المبالغة:
صيغ المبالغة هي أسماء مشتقة من الأفعال للدلالة على معنى اسم الفاعل بقصد المبالغة [أي تدل على من يقوم بالفعل بكثرة أو يتصف بالحدث اتصافا شديدا.
مثال:
محمد صوَّام قوَّام.(قام بالحدث)
هذا الرجل جبَّان. (اتصف بصفة)
أوزانها:
1- تصاغ صيغ المبالغة من الأفعال الثلاثية على الأوزان التالية:
أ- فعَّال : كذب – كذَاب
ب- فعول : أكل - أكول
ج- فعِيل : علم – عليم
د- فِعِّيل : قدس – قِدِّيس
ه- فعِلٌ : فطِنَ – فطِنٌ
و- مفعال: بذل - مبذال
2- وتصاغ قليلا من الأفعال الثلاثية على الوزنين التاليين:
أ- مفعال : أتلف – متلاف
ب- فعيل : بشَّر – بشير , أنذر- نذير
تنبيهات :
1- الفعل الأجوف تقلب عينه واوا أو ياء حسب أصلها.
مثال : عام – عوَّام , سار – سيَّار
2- الفعل الناقص تقلب لامه همزة.
مثال : بكى- بكَّاء , نسي – نسَّاء
3- وردت لصيغ المبالغة أوزان أخرى غير التي ذكرنا وقد اعتبرها الصرفيون القدماء غير قياسية إلا أنها ورد في القرآن الكريم،وهذه الأوزان هي:
أ – فُعّال:قال تعالى:{ ومكروا مكراً كُبّاراً } .
ب- فُعال:قال تعالى:{إن هذا لشيءٌ عجاب}.
ج – مِفعيل:قال تعالى:{ فمن لم يستطع فإطعام ستين مِسكيناً}.
د – فُعَلة:قال تعالى:{ويل لكل همزةٍ لمزةٍ},{وما أدراك ما الحطمة}.
ه – فاعول:فاروق.
و – فيعول:قال تعالى:{الله لا إله إلا هو الحي القَيُّوم}.
ز – فُعّول:قال تعالى:{ الملك القُدُّوس }.
ي – فَعّالة:علاَّمة،فهَّامة.



jpqdv ]vs l`;vm kl,`[dm g]vs + pg hgjlhvdk wdy hglfhgym